انتعاش حركة الواردات في السعودية وأثرها على الاستثمار الزراعي 

اجتماع وزير الصناعة مع المستثمرين ورجال الأعمال

أكد وزير الصناعة في لقاء نظمته الغرفة التجارية بحائل مع عدد من المستثمرين ورجال الأعمال ، أن الموقع الجغرافي لمنطقة حائل سيساعد على ربط مناطق المملكة المختلفة ببعضها البعض لأنها تضم ​​العديد من مناطق المملكة.

من أهمها الصناعة وكذلك قدرة المنطقة وخاصة القطاع الزراعي الذي سيكون الداعم الرئيسي للمنطقة.

خلال الخريف كانت المملكة تعمل في القطاع الصناعي منذ السبعينيات، ولعبت خطة التنمية الأولى دورًا مهمًا في قطاعات الصناعة والزراعة والبناء والتشييد ، وربما يكون القطاع الزراعي إحداها. ,وهي من أهم قطاع استفادت منه المملكة بشكل عام وخاصة حائل، يشعر الجميع بأهمية هذا القطاع وقد حقق نموًا كبيرًا جدًا مما يؤدي إلى الصناعات المرتبطة به ، ويفسر الإنجازات التي حققتها المملكة في أول 45 عامًا بعد ذلك.

سبعينيات القرن الماضي

كانت هناك حاجة ملحة لدفع الاقتصاد إلى مرحلة جديدة ، لذلك تم اقتراح “رؤية المملكة 2030” برئاسة ولي العهد لتحقيق التنويع الاقتصادي. المملكة ومصادر الدخل 

وأوضح الوزير السعودي أن لكل منطقة من مناطق المملكة استراتيجيات واضحة، وأن الجهات الحكومية بما في ذلك وزارة الصناعة والثروة المعدنية تدرس كيفية المساهمة في تحقيق هذه الاستراتيجيات، والاستفادة من المكونات والمزايا النسبية التي تتمتع بها هذه المناطق المنفعة. 

جميع مناطق المملكة بما يخدم مصالح المنطقة ويعزز مزاياه التنافسية فيها، وأن تصبح شريكًا في تنمية المملكة، أشار إلى أن “رؤية المملكة 2030” تركز على تقديم خطط واضحة لدعم الإدارات المستهدفة، وإعادة تنظيم الدوائر الحكومية لتحقيق هذه الأهداف، والإعداد لصياغة العديد من السياسات والتشريعات لضمان تحقيق الأهداف. يهدف إلى الجمع بين إدارات الطاقة والصناعة والمعادن والخدمات اللوجستية للعمل معًا لتحقيق العائد المستهدف.

إنشاء الوزارة نهاية عام 2019

وأفاد الخريف أنه بعد إنشاء الوزارة نهاية عام 2019، تم تفويضها من قبل مجموعة من الهيئات والهيئات لدعم تطوير القطاع الصناعي ، أصبحت العملية المتناغمة ، التي تخدم المستثمرين في الصناعتين ، واحدة من الصناعات الجذابة. هذا النظام متكامل

الدعم في المجال الصناعي بالسعودية

وكل هذا الدعم في المجال الصناعي بالسعودية أثر على حركة البيع والشراء و أثرت الخدمات اللوجيستية بها ومن أهم تلك القطاعات 

  • القطاع الزراعي 
  • قطاع السلع الغذائية 

وهي من القطاعات التي يدخل فيها الصناعة بشكل كبير و كان لذلك أثره في جذب السعوديين وغير السعوديين للاستثمار الزراعي أو للاستثمار في السلع الغذائية 

  • هل الاستثمار الزراعي .. استثمار مربح؟ 
  • بلا شك هو استثمار مربح استفادت به العديد من الدول منها السعودية والإمارات و مصر نظرا للتسهيلات في الإجراءات والخدمات اللوجيستية وتطوير الموانئ 

تعرف على أهمية الاستثمار الزراعي من هنا

الزراعة مازالت حاضرة وبقوة

و على الرغم من هيمنة الطابع الصناعي على الحقبة الراهنة, إلا أن الزراعة مازالت حاضرة وبقوة, خاصة أن الكثير من المجتمعات تعتمد عليها بشكل أساسي; نظرا لطبيعتها الجغرافية, كما أن هناك من يحاولون دمج التقنيات الحديثة في الزراعة, والاستفادة منها في تحسين جودة المحاصيل, ويعرف مفهوم الاستثمار الزراعي بأنه دمج عوامل الإنتاج المتوافرة في الزراعة (الأرض والعمل ورأس المال..إلخ)  وتشغيلها; بهدف إنتاج مواد زراعية تساعد في سد حاجات المستهلكين, والحصول على الربح.

طبيعة الاستثمار الزراعي

ويختلف النظر إلى مفهوم الاستثمار الزراعي تبعا للنظام الاقتصادي السائد, ولكن طبيعة هذا النوع من الاستثمار لا تتغير بتغير هذه النظم, وإنما يطرأ تغير على الأهداف المرجوة من ورائه فحسب, في النظام الرأسمالي, على سبيل المثال, لن يفكر في العائدات الاجتماعية للنشاط الزراعي, في حين ستكون هذه التأثيرات الاجتماعية هي مركز اهتمام النظم الاشتراكية.

ولكن حتى هذه التصنيفات لم تعد موجودة الآن; إذ ثمة تداخل على نحو وثيق بين النظم الاقتصادية المختلفة, والثابت في الأمر هو جدوى الاستثمار الزراعي مهما كان النظام الاقتصادي السائد.

ناهيك عن أن مفهوم الاستثمار الزراعي يطابق في بعض الأحيان مفهوم الاستثمار الصناعي حيث اتجه الكثير من الاستثمارات الزراعية نحو التركيز في الإنتاج الذي أصبح يتم فقأ صناعية بحتة, إلى جانب محاولة الاستفادة من التقدم التكنولوجي في المجال الزراعي.

  1. يسعى الاستثمار الزراعي إلى تحقيق بعض الأهداف، والتي نذكر منها ما يلي:
  2. تحقيق الاكتفاء الذاتي.
  3. زيادة رقعة المساحات المزروعة ومحاولة رفع كفاءتها.
  4. تحقيق عائد مناسب خلال فترة زمنية محددة.
  5. المحافظة على قيمة الأصول الثابتة وتنمية رأس المال المستثمر.
  6. ضمان السيولة اللازمة لتشغيل المشاريع الإنتاجية.
  7. توفير الخدمات الغذائية والصحية والاجتماعية للأفراد والمجتمعات.
  8. تحقيق عائد مناسب خلال فترة زمنية محددة.
  9. المحافظة على قيمة الأصول الثابتة وتنمية رأس المال المستثمر.
  10. ضمان السيولة اللازمة لتشغيل المشاريع الإنتاجية.
  11. توفير الخدمات الغذائية والصحية والاجتماعية للأفراد والمجتمعات.

أنواع الاستثمار الزراعي:

وإذا كنا نتحدث عن مفهوم الاستثمار الزراعي فلا بد أن نتحدث عن أنواعه أيضا إذ هناك 3 أنواع أساسية لهذا النوع من الاستثمار والتي تتمثل فيما يلي:

يمكنك البدء في الاستثمار الزراعي أحد فرص الاستثمار في السعودية بعد استشارة خبير استثماري عن أي من المجالات الأكثر رواجا في السعودية 

يمكنك متابعة ملخص أسبوعي لأخر أخبار الاستثمار في المملكة من خلال قناتنا على اليوتيوب، وايضًا من خلال تغريداتنا على تويتر.