الحيوانية عنصرا رئيسا في تحقيق الأمن الغذائي scaled

فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية وتحقيق الأمن الغذائي السعودي

فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية في السعودية

يعمل برنامج التحول الوطني على ضمان استدامة الموارد الحيوية، بما في ذلك الثروة الحيوانية التي تشكل عنصرا

رئيسا في تحقيق الأمن الغذائي، إضافة إلى حماية الحياة الفطرية، من خلال حماية وتهيئة المناطق الطبيعية، وإنشاء المناطق المحمية، ووضع قيود على بعض السلوكيات والأنشطة مثل الصيد البري، وصيد الأسماك.

فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية لتحقيق الأمن الغذائي

 

أسهمت جهود البرنامج في تنمية الثروة الحيوانية والحفاظ عليها في  فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية  وذلك لتحقيق الأمن الغذائي والتنموي في المملكة،

وتتقدم المملكة في مؤشر الأمن الغذائي العالمي، لتكون الرابعة من بين الدول الخليجية والعربية، والثلاثين عالميا. وذلك

من خلال عدد من المبادرات، منها:

1- برنامج الاستقصاء والسيطرة على الأمراض الحيوانية الذي يهدف إلى السيطرة على الأمراض الحيوانية من خلال تطوير

2- برنامج متكامل للاستقصاء عن أهم الأمراض الحيوانية بالمراقبة المستمرة والملاحظة الدقيقة التوزيع الأمراض وانتشارها، والعوامل المتعلقة بذلك.

3- مبادرة مركز تطوير وإنتاج اللقاحات البيطرية للعثرات المرضية المحلية.

فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية مع الحفاظ على الحياة الفطرية

وفيما يخص حماية الحياة الفطرية فقد عمل البرنامج على إطلاق عدد من المبادرات، منها:

مبادرة التوسع في المحميات الطبيعية والإدارة المتكاملة لها.

تحسين أداء المناطق المحمية على المستوى البيئي والاقتصادي والاجتماعي.

تحقيق التوازن البيئي بما يتماشى مع أهداف رؤية المملكة 2030.

مبادرة تطوير منظومة الاتجار بالكائنات الفطرية ومنتجاتها وإدارتها المتكاملة.

تطور فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية

لتطوير فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية، اعتمد مجلس إدارة صندوق التنمية الزراعية عددا من القروض التمويلية والتسهيلات والضمانات الائتمانية بقيمة

تجاوزت 337 مليون ريال، شملت:

1- تمويل أول مستشفى بيطري للإبل على مستوى المملكة دعما لقطاع الثروة الحيوانية.

2- دعم مشاريع البيوت المحمية

3- إنتاج الدجاج اللاحم.

 

وتضمنت القروض برنامج دعم رأس المال العامل والتكاليف التشغيلية في المنشآت الصغيرة والمتوسطة، ومبادرة الصندوق للتخفيف من آثار جائحة كورونا.

تشجيع فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية وإنشاء بوابة المنشآت البيطرية

تشمل بوابة المنشآت البيطرية 53 خدمة بيطرية الكترونية، منها:

1- خدمات إصدار تراخيص العيادات البيطرية والمستشفيات البيطرية.

2- خدمات إصدار تراخيص صيدلية بيطرية وترخيص مزاولة المهن الطبية البيطرية، كما تقدم خدمات الإيواء

والعناية بالصقور، مما يسهم في تحقيق التحول الرقمي وتحسين أداء الخدمات ورفع مستوى الجودة.

 

فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية و براءة اختراع بالمجمع الأمريكي 

جرى تسجيل براءة اختراع بالمجمع الأمريكي للزرع النسيجي والذي يستخدم لإنتاج اللقاحات الفيروسية لحماية الحيوانات من الأمراض الوبائية مما له الأثر الواسع لتعزيز الأبحاث التطوير لقاحات فيروسية، مما ساعد في جذب المستثمرين على فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية في السعودية.

كما يسهم هذا الاختراع في تشخيص الأمراض الفيروسية دون إجراء التجارب على الحيوانات إضافة إلى مساهمته في قياس سمية

المستحضرات والأدوية البيطرية بدلا عن الحيوانات، ويساعد هذا الاختراع في تقليل استيراد وتكلفة إنتاج اللقاحات

الحث على فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية من خلال منصة (زراعي)

سعيا لتفعيل التحول الرقمي في تقديم الخدمات الزراعية للمستفيدين أطلقت منصة (زراعي) لتقديم 80 خدمة من

الخدمات الزراعية للمستفيدين من أفراد وأصحاب الأعمال من المستثمرين في قطاعات الزراعة والثروة السمكية

والثروة الحيوانية في المملكة وتتيح المنصة استخراج وتجديد تراخيص الثروة الحيوانية وتراخيص الثروة

السمكية إضافة إلى الخدمات المساندة.

جهود فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية وحملة ترقيم الإبل

أطلقت حملة ترقيم الإبل بناء على التوجيه السامي، لترقيم 1.4 مليون رأس من الإبل، من خلال وضع شرائح

الكترونية وربطها بقواعد بيانات بما يساعد على توثيق معلومات الثروة الحيوانية من الإبل، خاصة فيما يتعلق

بأعدادها والتزام مربیها ببرامجها الوقائية والعلاجية وضمان السيطرة على أمراضها.

مما يؤكد على اهتمام المملكة في استخدام التكنولوجيا لتشجيع فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية.

جذب فرص الاستثمار من خلال منصة (فروسية) للخيل السعودية

التكوين قاعدة بيانات شاملة عن ملاك الخيل ومرابطهم ومواقعهم وتكوين خرائط التوزيع الجغرافي لملاك الخيل في

المملكة، إضافة إلى تعزيز القدرات في السيطرة والتحكم على أمراض الفصيلة الخيلية، وتحقيق التكامل الالكتروني

بين الجهات المشاركة في مجال الخيل، وتوحيد آلية تنقل الخيل داخل المملكة، والعمل على تطوير المحاجر الطبية الدولية للخيل في المملكة

الحرص على جعل فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية صحية

من خلال عيادات بيطرية متنقلة

دعمت وزارة البيئة والمياه والزراعة فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية من خلال برنامج رفع مستوى الخدمات البيطرية بجميع مناطق المملكة بتوفير 100

عيادة بيطرية متنقلة لخدمة مربي الماشية، مما يسهم في توعية مربي الثروة الحيوانية ورفع إنتاجيتهم إضافة إلى

سرعة الاستجابة والتعامل مع حالات بلاغات الطوارئ، تطبيقا لآليات الأمن الحيوي.

 

تشجيع فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية بأفكار مبتكرة

المختبر المتنقل

دعما لقدرات مختبرات التشخيص البيطري بالمملكة في الوصول إلى مواقع الاندلاعات الوبائية والتعامل مع

المسببات عالية الخطورة والحفاظ على الأمن الحيوي في كافة مناطق المملكة، دشنت الوزارة المختبر المتنقل

الفحص الأمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان بأحدث التقنيات والتجهيزات لفحص ما يصل إلى 400 معينة

يوميا من الأمراض والوبائيات المشتركة بين الإنسان والحيوان، كإنفلونزا الطيور

رفع جودة المختبرات وكفاءتها

سعيا لرفع جودة المختبرات وكفاءتها اجتازت مختبرات وزارة البيئة والمياه والزراعة اختبارات الكفاءة من خلال

مشاركة في مختبرات مرجعية في دول متخصصة في مجال اختبارات الكفاءة والمواد المرجعية كمختبر»ANSES»

ومختبر «CIRAD» ومعهد  «Venezie» لعدد 9 اختبارات الأمراض الوبائية

والأمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان، وذلك نتيجة توثيق النتائج وفق أعلى المعايير الدولية، واستنادا إلى

الهيئات والمنظمات والمختبرات المرجعية بهذا الشأن، إضافة إلى تطوير المختبرات.

فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية مع مشروع كافح

يستهدف مشروع كافح لمكافحة نواقل الأمراض، تنفيذ أعمال الرش الأرضي والاستقصاء الحشري واليرقي في جميع مناطق المملكة بعدد إجمالي 212 فرقة مزودة بأحدث الأجهزة والمعدات والمضخات الخاصة بالمكافحة كالضباب الحراري والرذاذ المتناهي الصغر وخزانات الضغط العالي، مما يسهم في الحد من تكاثر نواقل الأمراض وتحقق التحكم والسيطرة على الأمراض حيوانية المنشأ. 

الحفاظ على فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية من خلال برامج الحماية

فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية تبدأ من حمايتها والتحكم والسيطرة على الأمراض حيوانية المنشأ والحد من وصولها الإنسان، جرى توفير

1.4 مليون جرعة من لقاح حمى الوادي المتصدع، و 40 مليون جرعة من لقاح الحمى القلاعية، وهما من الأمراض المسيطر عليها.

حماية الحياة الفطرية

سعيا إلى حماية البيئة وتنميتها واستدامتها، والالتزام بالمبادئ البيئية، وتنظيم قطاع البيئة والأنشطة والخدمات

المتعلقة به، أصدر نظام البيئة المتكون من 49 مادة، ويشتمل على عدة محاور تتضمن:

1- الأحكام المنظمة لإدارة النظم البيئية

2- الموارد الطبيعية والمحافظة على استدامتهاء

3- الحياة الفطرية

4- المناطق المحمية.

 

وبين النظام ماهية مخالفات أحكامه وآليات ضبطها وإيقاع العقوبات على المخالفين، ويهدف النظام إلى عدد من الأمور

من ضمنها الحد من الصيد الجائر، وحماية المحميات والحيوانات المهددة بالانقراض.

عقوبات للحد من الصيد الجائر

أصدرت وزارة البيئة والمياه والزراعة أخيرا اللائحة التنفيذية لصيد الكائنات الفطرية الحيوانية البرية لنظام البيئة، تضمنت:

1- أنواع الكائنات الحية التي يحظر صيدها.

2- الأماكن والمواسم والأوقات المحددة للصيد.

3- أحكام ووسائل ومعدات الصيد البري المحظور استخدامها.

4- اشتراطات التراخيص وإجراءاتها

5- ضبط المخالفات و جدول بغرامات مخالفة اللائحة التنفيذية للكائنات الفطرية الحيوانية البرية.

6- غرامات الصيد الكائنات الحية المحظورة.

جهود المملكة في تشجيع فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية

من خلال منصة فطري الالكترونية

سعيا لحماية وتهيئة المناطق الطبيعية ضمن جهود برنامج التحول الوطني في تطوير منظومة الاتجار بالكائنات الفطرية

ومنتجاتها وإدارتها المتكاملة، دشنت منصة فطري الالكترونية ضمن خطة لتطوير مسيرة العمل بالمركز الوطني لتنمية

الحياة الفطرية ورفع مستوى الخدمة المقدمة لإصدار التراخيص الخاصة بالاستيراد والتصدير والصيد، وغيرها من

الأنشطة المتعلقة بالكائنات الفطرية ومنتجاتها، التي تندرج تحت نظام البيئة ولوائحها التنفيذية، وتتماشى مع

الاتفاقيات الدولية التي يطبقها المركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية، كاتفاقية الاتجار الدولي بالأنواع المهددة

بالانقراض من الحيوانات والنباتات الفطرية واتفاقية المحافظة على الأنواع المهاجرة من الحيوانات الفطرية. 

أبرز الخدمات

1- إصدار تراخيص الاستيراد والتصدير وإعادة التصدير والإدخال من البحر

2- إصدار شهادة الملكية للحيوانات.

3- إصدار جوازات الصقور

و تسهم المنصة في:

1- حماية الأنواع المهددة بالانقراض.

2- المحافظة على الأنواع المهاجرة.

3- التعامل القانوني مع الكائنات الفطرية ومنتجاتها.

  

جميع المعطيات السابقة تؤكد أن المملكة تسعى بخطى ثابتة نحو تشجيع فرص الاستثمار في الثروة الحيوانية و غيرها من مجالات الاستثمار في السعودية، ونستدل بتصريح المسؤولين في القطاعات المختلفة في تشجيع فرص الاستثمار الصناعي في السعودية غير النفطي، وغيرها من القطاعات.

يمكنك متابعة ملخص أسبوعي لأخر اخبار الاستثمار في المملكة من خلال قناتنا على اليوتيوب، وايضًا من خلال تغريداتنا على تويتر.