أخبار تيك توك ونهايته في أمريكا 2020

أخبار تيك توك ونهايته في الولايات المتحدة 2020

تتوالى أخبار تيك توك بتصريح مايك بومبيو وزير الخارجية الأميركي يوم الأربعاء أن متاجر التطبيقات الإلكترونية الأميركية لابد الا تحتوي على التطبيقات الصينية “غير الموثوقة”  إن الولايات المتحدة تريد رؤية التطبيقات الصينية “غير الموثوقة” محذوفة من متاجرها ووصف مايك بومبيو تطبيق التراسل “وي تشات” وتطبيق الفيديوهات القصيرة الصيني “تيك توك”، بأنهما “تهديدان كبيران”.

و اضاف وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو في إطار الإعلان عما سماه التوسع في الجهود الأميركية من أجل “شبكة نظيفة” و أن واشنطن ستعمل على منع شركات الاتصالات الصينية من الوصول إلى معلومات حساسة عن المواطنين والأعمال الأميركية كما انها ستعمل ايضا على حجب تطبيقات صينية مختلفة.

أخبار تيك توك : تحديد ميعاد خروج تيك توك من السوق الأمريكي

و 15 سبتمبر هو اقصى ميعاد لـ “تيك توك” لكى يترك التطبيقات الإلكترونية الأميركية و يقوم ببيع عملياته في الولايات المتحدة لشركة مايكروسوفت، أو يتعرض للحظر التام.

وجاءت هذه التصريحات في وقت هدد فيه دونالد ترامب رئيس الولايات المتحدة الامريكية  بحظر تطبيق “تيك توك الشهير الذي يتعرض للانتقاد كثيرا من مشرعين ومن الإدارة الأميركية بسبب مخاوف تتعلق بالأمن القومي مع وجود توتر مستمر فى العلاقة بين واشنطن وبكين منذ شهور.

ويوم الاثنين السابق أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، على وجوب بيع تطبيق “تيك توك” الذي تملكه شركة “بايت دانس” الصينية قبل 15 سبتمبر، حتى يتمكن من مواصلة نشاطه في الولايات المتحدة، لكن دونالد ترامب الرئيس الأميركي قام باضافه شرطا جديدا ليس من المؤكد أنه سيكون سهل الحدوث.

أخبار تيك توك : دونالد ترامب يضع شرط يعقد ويصعب بيع تيك توك لشركة أمريكية

وأوضح الرئيس الاميريكي  للصحفيين “حددت تاريخا ، لن يتمكنوا بعده من ممارسة نشاطهم في الولايات المتحدة”.

وأضاف: ترامب “سيتم إغلاق هذا التطبيق  في 15 سبتمبر، إلا إذا تمكنت مايكروسوفت أو شركة أخرى من شرائه والتوصل إلى اتفاق”.

وتأتي أخبار تيك توك مع إعلان ترامب أن بيع أعمال “تيك توك” في الولايات المتحدة يجب أن يكون مع دفع “تعويضات كبيرة” لوزارة الخزانة.

والرئيس الأمريكي قال  للصحفيين “جزء كبير جدا من قيمة الصفقة يجب أن يذهب إلى خزينة الولايات المتحدة، لأننا نجعل من الممكن لهذه الصفقة أن تحدث”، وفق ما نقلت “فرانس برس”.
وأضاف “هم لا يملكون أي حقوق في حال لم نعطيها لهم”.

وعلى خلفية التوترات السياسية والتجارية مع بكين، واشنطن منذ أشهر تتهم تطبيق “تيك توك” بأن من يقوم  باستخدام هذا التطبيق هو جانب الاستخبارات الصينية لأغراض مراقبة.

و فى نفس سياق أخبار تيك توك نفى التطبيق بشدة أي يكون له دخل  للمعلومات مع بكين.

واعلن الرئيس الامريكي ترامب مساء الجمعة، أنه يريد حظر التطبيق ويرفض أن تشتريه مجموعة أميركية

لكنه الأحد تشاور مع رئيس مجموعة مايكروسوفت ساتيا ناديلا ، التي تقوم بإجراء مفاوضات الي شراء الفرع الأميركي لـ”تيك توك” من مالكته الأم.

و أكد رئيس المجموعة المعلوماتية بناء على ذلك، مواصلة المفاوضات، سعيا إلى حدوث اتفاق في موعد أقصاه 15 سبتمبر.

ومن تراوح أعمارهم بين 15 و25 عاما يستهدفهم التطبيق ، وحوالي مليار شخص يستخدم هذا التطبيق في أنحاء العالم. وهو يتيح نشر وتقاسم ومشاهدة أشرطة موسيقية وفكاهية قصيرة.